جكني: تعثر تمويلات اغلب بلديات المقاطعة
الأحد, 05 أكتوبر 2014 18:58

تعاني معظم البلديات الريفية التابعة لجكني  من تعثر الموازنات المالية لاغلبها بسبب حدة الخلافات السياسية والاجتماعية بين مجالسها البلدية ومكوناتها الاجتماعية والقبلية وتقف السلطات الادارية الوصية في حالة تفرج غير قادرة عن حل هذه المعضلات التي عاقت تنمية هذه البلديات وجعلت اغلب البلديات مكتوفة الايدي.

وتعاني غالبية البلديات الريفية من التخلف الاقتصادي والاجتماعي والنقص الكبير في البنى المرفقية الخدمية وسط وعي متزايد من الاهالي بضرورة قيام هذه المجالس بمسؤولياتها.

ولاتزال مخلفات التنافس السياسي مستحكما في سلوكيات اغلب الفاعلين المحليين.

ويبقى الخاسر الاكبر الموان العادي الذي لادخل له في الصراعات الفوقية بين نخب اغليها تحركه تعليمات من خارج المقاطعة.