ولد عبد العزيز يشرف على وضع الحجرالأساس لتوسعة الشبكات الكهربائية بمدينة جيكني
الاثنين, 23 مارس 2015 15:42

altأشرف رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز مساء اليوم الجمعة في إطار زيارته لولاية الحوض الشرقي على وضع الحجرالأساس لتوسعة الشبكات الكهربائية في مدينة جيكني. وتتمثل هذه التوسعة في ثلاثة محولات كهربائية ومد وتوصلة 25 كلم من الشبكات الهوائية ذات الجهد المنخفض ومد وتوصلة ثلاثة كيلومترات من الشبكات الأرضية ذات الجهد المتوسط وتركيب 150 وحدةإنارة عمومية.

ويهدف هذا المشروع الذي تبلغ كلفته الإجماليةأكثر من 263 مليون أوقية على نفقة ميزانية الدولة وتشرف على تنفيذه الشركة الموريتانية للكهرباء،إلى تمكين سكان جيكني من النفاذ إلى خدمات الكهرباء والرفع من جودة واستمرارية الخدمة والاسهام في المحافظة على الأمن.

وأوضح السيد أحمد سالم ولد بشير وزير البترول والطاقة والمعادن في كلمة له بالمناسبة أن إشراف رئيس الجمهورية على هذا الحدث يعكس بجلاء مدى اهتمامه بالتواصل مع مواطنيه الذين ما فتئ يعمل على تحسين ظروفهم المعيشية تنفيذا لبرنامجه الانتخابي الذي نال ثقة الشعب الموريتاني.

وأضاف ان موريتانيا في ظل قيادتهاالرشيدة رسمت لنفسها هدف استفادة عموم ساكنتها من الخدمات القاعدية لاسيماالنفاذ الشامل إلى خدمات الطاقة الحديثة مشيرا إلى أن قطاع الطاقة قام بناء على توجيهات رئيس الجمهورية بتعبئة الجهود لتنفيذ برنامج طموح يرمي إلى توسيع وتعزيز القدرات في مجال انتاج وتوزيع الكهرباء على امتداد التراب الوطني.

وأضاف في هذاالصدد أنه تم انجاز 500 كلم من الشبكات ذات الجهد المتوسط و1000 كلم من الشبكات ذات الجهد المنخفض مما مكن من مضاعفة عددالأسر المستفيدة من خدمات الكهرباء،كما تم في مجال الطاقة الحرارية تشييد 280 ميغاوات اضافية.

وعلى مستوى الانتاج ـ يضيف الوزيرـ تم وضع اللمسات الأخيرة على مشروع بندا لانتاج الكهرباءاعتمادا على الغاز والذي يرمي في نهاية المطاف إلى انتاج أكثر من 700 ميغاوات في السنوات المقبلة.